الكرة العالمية

ريال مدريد يتغلب علي سيلتك في ليلة إصابة جوهرته

نجح نادي ريال مدريد في بداية حملة الدفاع عن لقب دوري أبطال أوروبا بأفضل طريقة ممكنة بعد الفوز على حساب مضيفه سيلتك الأسكتلندي بثلاثية دون مقابل، في ليلة كان من المفترض أن تكون سعيدة لكنها لم تكن كذلك.

مباراة كان من المفترض أن تكون في متناول ريال مدريد منذ البداية، لكنها ظهرت كذلك في الشوط الثاني وليس منذ صافرة البداية، لتتأكد مخاوف الجماهير مجددًا من محدودية قوية منظومة الميرنجي الهجومية على المستوى الجماعي.

سقوط بنزيما

ما جعل ليلة ريال مدريد حزينة رغم الانتصار كانت إصابة النجم الأول للفريق والركيزة الأساسية التي يتركز عليها، كريم بنزيما وخروجه بشكل مقلق لكل جماهير الميرنجي في الشوط الأول من المبارة.

كريم بنزيما تلقى إصابة على مستوى الركبة في الدقيقة 25 وحاول أن يتحامل على نفسه ويكمل المباراة لكنه لم يستطع وبالفعل غادر اللقاء في الدقيقة 30 متأثرًا بهذه الإصابة وخرج بالفعل من الملعب تمامًا بعد استبداله.

إصابة كريم بنزيما إن كانت قوية ويغيب على إثرها لفترة طويلة فستكون بمثابة تعطيل الترس الأهم في منظومة ريال مدريد الهجومية، والذي يرتكز عليه كارلو أنشيلوتي تمامًا في كل أفكاره الهجومية، ومع عدم ضم مهاجم بديل قادر على تعويضه ستكون بمثابة الضربة القاضية لهجوم الميرنجي.

عودة هازارد

كما أن إصابة كريم بنزيما خبر سئ للغاية لريال مدريد وجماهيره، لكن عودة إيدين هازارد لعلها بمثابة قبلة الأمل لنادي ريال مدريد والآمال كبيرة معقودة عليه من أجل أن يبدأ رحلة حقيقية مع الميرنجي بعدما عطلته الإصابات كثيرًا للغاية.

هازارد دخل المباراة ونجح في المساهمة بالهدف الأول بعد تمريرة “Pre Assist” ثم كلل مجهوداته بتسجيل الهدف الثالث، والذي يبدو في لقطته الأخيرة سهلًا لكنه لم يكن كذلك إطلاقًا إذ أن اللاعب قام بمجهودات كبيرة في التحرك واختيار المساحة التي يتمركز بها لاستلام تمريرة كارفخال.

هازارد لم يكن تأثيره فقط بالتسجيل والصناعة لكنه كان رائعًا في التحرك والاحتفاظ بالكرة تحت الضغط، والقدرة على توزيع اللعب وهو الدور الذي يقوم به كريم بنزيما، ومع عودته للياقته سيستفيد ريال مدريد بلاعب بمثابة صفقة جديدة.

ريال مدريد رغم الفوز لكن تشعر وأن ذلك يحدث بفضل مهارات وقدرات فردية للاعبين مثل فينيسيوس جونيور ومودريتش لا يوجد أسلوب لعب مكرر يتم صناعة الفرص من خلاله، وفي حال كان لاعبو الفريق ليسو في حالتهم سيعاني الميرنجي كثيرًا.

بداية قوية من ناحية النتيجة لريال مدريد في حملة الدفاع عن لقبه، سعيدة بعودة إيدين هازارد مع ارتفاع الأمنيات له، لكن تشوبها إصابة كريم بنزيما للغاية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى