الكرة المصرية

بعد ضم سافيو.. الأهلي يستهدف صفقة أخرى من أمريكا الجنوبية

تستهدف إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب، دعم صفوف الفريق الأول لكرة القدم بالقلعة الحمراء، خلال فترة الانتقالات الصيفية، بلاعبين أجانب من قارة أمريكا الجنوبية عوضا عن قارة أفريقيا كما جرت العادة مؤخرا.

وأبرمت إدارة الأهلي أولى صفقاتها الأجنبية بشكل رسمي، بالتعاقد مع البرازيلي برونو سافيو لاعب نادي بوليفار البوليفي، خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية، بعدما أعلن ناديه إتمام الصفقة مقابل مليون ونصف دولار.

وشارك برونو سافيو في أكثر من مركز، إذ لعب في مركز المهاجم 51 مباراة سجل 20 هدفًا وصنع 6 أهداف، وفي خط الوسط لعب 35 مباراة سجل 10 أهداف وصنع 7، أما مركز الجناح الأيمن لعب 7 مباريات سجل هدف وحيد، والجناح الأيسر 9 مباريات لم يسجل وصنع 3 أهداف.

وتتجه أنظار الأهلي في الوقت الحالي إلى صفقة أجنبية أخرى من قارة أمريكا الجنوبية وهو ضم اللاعب الكولومبي جيرلان بيريرا صانع ألعاب نادي أتليتكو ناسيونال.

وطلبت إدارة نادي أتليتكو ناسيونال، من النادي الأهلي الحصول على مقابل مادي يتراوح بين 4 و5 ملايين دولار، من أجل الاستغناء عن اللاعب، حسبما أفادت تقارير صحفية كولومبية.

ولعب بيريرا 303 مباراة بمعدل لعب 18.700 دقيقة، تمكن من تسجيل 57 هدف كما صنع 41 أسيست وحصل على 67 بصطاقة صفراء وبطاقيتن حمراوتين وتوج ببطولة الدوري الكولومبي الممتاز مرتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى