الكرة العالمية

ليفربول فى الوقت القاتل ينجو من فخ أياكس

انتصر ليفربول الإنجليزي على ضيفه آياكس أمستردام الهولندي بهدفين لهدف، فى المباراة التي جمعتهما على أرضية ستاد آنفيلد اليوم الثلاثاء في اطار الجولة الثانية للمجموعة الأولي ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا.

تقدم محمد صلاح للريدز في الدقيقة 17، وتعادل الغاني محمد قدوس في الدقيقة 27، وفى الدقيقة 89 أنقذ الكاميروني جويل ماتيب ليفربول بتسجيله هدف الفوز.

وبهذه النتيجة يصبح ترتيب المجموعة أياكس فى الصدارى ثم نابولي وليفربول برصيد 3 نقاط بالتساوي وبفارق الأهداف بعدما تم تأجيل لقاء نابولي أمام رينجرز الاسكتلندي لتقام غدا الاربعاء.

دخل ليفربول اللقاء بطريقة لعب 4-3-3 فيما سيطرت طريقة اللعب 4-2-3-1 على بداية أياكس أمستردام.

انطلقت صافرة اللقاء بسيطرة من الريدز وأولي الهجمات في الدقيقة الثانية من محمد صلاح بعرضية أبعدها الدفاع، ثم بعدها بدقيقتين سدد تسيميكاس كرة قوية من حدود المنطقة مرت أعلي المرمي، وتواصلت هجمات ليفربول بفضل أرنولد وصلاح .

وجاء رد أياكس في الدقيقة 14 عن طريق تمريرة لقدوس استطاع الدفاع إبعادها، وفى الدقيقة 17 نجح محمد صلاح فى تسجيل الهدف الأول بعد تمريرة رائعة من جوتا من خارج منطقة الجزاء ليتسلمها صلاح ويسدد فى المرمي.

وفى الدقيقة 21 سدد لويس دياز كرة مرت بجوار القائم الأيمن بعد عرضية على رأس فان دايك شتتها الدفاع، وفي الدقيقة 27، عادل محمد قدوس النتيجة بعد عرضية من ستيفان بيرجفاين ليسدد يسارية قوية على يمين حارس الريدز أليسون.
وتوالت محاولات ليفربول لإحراز الهدف الثاني عن طريق رأسية قوية من فان دايك وتسديدة قوية من أرنولد ثم راسية جديدة في الدقائق 35 و42 و43.

لينتهي الشوط الأول وسط سيطرة كبيرة من ليفربول وتعادل بهدف في شباك كل فريق.

وفى الشوط الثاني اعترض لاعبي أياكس على حكم اللقاء بعد عرقلة محمد قدوس ولكن الحكم رأي استكمال اللقاء دون احتساب ركلة جزاء.

تواصل أداء الريدز القوي بتسديدة من جوتا بالدقيقة 47 تصدي لها حارس أيأكس، ثم فى الدقيقة 52 راسية قوية جديدة من فان دايك جاءت أعلى من العارضة.

وزج كلوب بالثنائي داروين نونيز وروبيرتو فيرمينو مكان هارفي إيليوت وديوجو جوتا.

فى الدقيقة 75 رأسية بليند كادت تباغب ليفربول المسيطر على اللقاء ولكنها مرت بجوار القائم.

وحاول نونيز في الدقيقة 77 التسديد ولكن الكرة مرت بجوار القائم ثم عاد ليلعب عرضية أبعدها حارس المرمي ولم يتمكن لويس دياز من اللحاق بها.

وفى الدقيقة 83 أضاع نونيز هدف التقدم بعد تمريرة ساحرة من صلاح من داخل منطقة الجزاء ليسددها بجانب القائم البعيد.

وجاء وقت ماتيب في الدقيقة 89 ليسجل الهدف القاتل بعد عرضية من كوستاس تسيميكاس ليقابلها برأسية قوية تسكن الشباك.

وكان ليفربول قدخسر الجولة الأولي أمام نابولي 1-4، فيما انتصر أياكس على رينجرز الاسكتلندي برباعية نظيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى