الكرة المصرية

رمضان صبحي في الأهلي و3 أمثلة عادوا للأهلي من قبل

فتح الكابتن إكرامي الشحات كتير من التساؤلات عند جماهير النادي الأهلي أثناء ظهوره في برنامج رياضي مساء الخميس، وتحديدًا في قضية إمكانية عودة رمضان صبحي للقلعة الحمراء في المرحلة المقبلة بعد ما فضل بيراميدز عنه في الماضي القريب.

رمضان صبحي للي مش فاكر حكايته كان قاب قوسين أو أدنى من الانتقال إلى الأهلي من هادرسيفيلد في صفقة دايمة لكنه فضل الانضمام إلى بيراميدز وقتها بسبب الراتب الضخم اللي هيحصل عليه، ولكن بعد موسمين ملقاش فيهم نفسه في النادي حديث العهد، بدأت تظهر احتمالات عودته للأهلي.

إكرامي الشحات “حما رمضان صبحي” أكد امبارح إن اللاعب بيتمنى العودة للأهلي ودا حلم من أحلامه، تصريح فتح كتير من البيبان عن إمكانية رجوعه للقلعة الحمراء وكسر حاجز “اللي بيخرج من الأهلي مبيرجعش” ولا الباب مقفول تمامًا في وش ابن الأهلي المدلل “سابقًا”.

3 أمثلة قدامنا ممكن يكونوا هم باب رجوع رمضان صبحي للأهلي ومواربة أبواب القلعة الحمراء في وشه، بعد ما عملوا مواقف شبيهة لييه وكان الأهلي مسامح معاهم.
المثال الأول هو إبراهيم سعيد بكل تأكيد واللي هرب وقت ما كان ناشئ صغير عشان يروح يلعب في إيفرتون الإنجليزي بدون علم إدارة الأهلي، واشتعل الصراع بين ابن الأهلي المدلل “وقتها” مع إدارة الأسطورة صالح سليم.

سنة واحدة عدت عشان يرجع إبراهيم سعيد للأهلي تاني، ويقول صالح سليم إن مفيش حد مبيغلطش واللاعب كان لسة ناشئ صغير قراراته مش ناضحة، ولازم إننا نحتويه خصوصًا إنه واحد من أبناء الأهلي، عشان يرجع فعلًا إبراهيم سعيد وقتها في عهد أكثر من طبق مقولة “الأهلي فوق الجميع”.

المثال الثاني كان حسام غالي في رحيله التاني عن الأهلي في سنة 2013 لما قال تصريحه الشهير: “مصلحة ولادي أهم من مصلحة الأهلي” وانتقل فعلًا لليرس البلجيكي، سنة واحدة ورجع للأهلي تاني عشان يروح بعدها للنصر السعودي مفضلًا العرض المالي الضخم اللي كان مقدم ليه وقتها.

حسام غالي رجع بعدها تاني الأهلي في سنة 2018 واعتزل فعلًا بالقميص الأحمر عشان يبقى من أساطير النادي بعد كدا، ونشوفه دلوقتي في مجلس إدارة القلعة الحمراء كواحد من الكوادر اللي بتتحضر.

المثال الأخير هو حسام البدري في منصب المدير الفني لما قرر يهرب من الأهلي في ولايته التانية سنة 2013 عشان العرض المالي الكبير اللي اتقدم وقتها من أهلي طرابلس الليبي واتفاجئ الكل بهروبه دا واتقال وقتها مش هيدخل الأهلي تاني.

لكن جت سنة 2016 ورجع حسام البدري كمدير فني للأهلي تاني واستمر سنتين تقريبًا وسامحه الأهلي واتعامل كواحد من أبناء النادي وقتها، واتقفلت صفحة الهروب السابقة.
لكل قاعد استثناءات، ودول كانوا 3 استثناءات في تاريخ الأهلي، فهل يكون رمضان صبحي استثناء جديد؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى