الكرة العالمية

تعرف علي فلادان ميلويفيتش المرشح كمدير فني للنادي الاهلي ؟

فلادان ميلويفيتش مرشح جديد اسمه ظهر بقوة داخل جدران النادي الأهلي عشان يكون خليفة المدير الفني البرتغالي ريكاردو سواريش ويتولى مسؤولية الأهلي بدايةً من الموسم الجديد، واللي هيكون عليه فيه طموحات ضخمة جدًا جدًا عشان تعويض اللي عانى منه الأهلي في آخر موسمين.

الأهلي مقدرش يصبر على البرتغالي ريكاردو سواريش وشهرين بس كانوا كفيلين إنه يوجه لييه الشكر بعد خسارة الدوري المصري للموسم التاني على التوالي والغضب الجماهيري الكبير، وقرر مسؤولوه الاتجاه المرة دي لـCV يكون قوي واسم كبير يطمن الجماهير ويكون فيه دعم كامل لييه.

جماهير الأهلي منتظرة الأيام القليلة اللي جاية ويمكن الساعات كمان عشان تعرف المدير الفني الجديد، ووسط الأسماء المتداولة ظهر الصربي فلادان ميلويفيتش واللي كان ليه تجربة طويلة في المنطقة العربية وتحديدًا في السعودية، بجانب طبعًا نجاحاته أصلًا في أوروبا واللي خليته جه السعودية.

بداية ميلويفيتش الحقيقية كانت في سنة 2012 لما تولى تدريب نادي كوكاريكا الصربي لمدة 3 مواسم، حقق فيهم نتايج ممتازة خلته منافس على الدوري رغم صغر الفريق من ناحية التنافس، عشان يقود الفريق في 124 ماتش، قدر فيهم يفوز في 64 ويتعادل في 32 مع خسارته في 28 ماتش بس وتبدأ رحلة سطوعه في الكرة الصربية.

بعد كدا اتنقل ميلويفيتش للدوري القبرصي وتولى تدريب نادي نيكوسا على مدار موسم 2015/2016، ولعب مع الفريق 26 ماتش، فاز في 16 وتعادل في 7 واكتفى بـ3 هزائم بس، لكن بسبب خلافات مع الإدارة في سوق الانتقالات قرر يرحل وقتها.

خاض ميلويفيتش تجربة جديدة بعد كدا في الدوري اليوناني المرة دي من بوابة نادي بانيونيوس لمدة موسم واحد بس برضو، لعب فيها 39 ماتش، فاز في 17 واحد وتعادل في 9 وخسر في 13 ماتش، عشان يتاخد قرار برحيله بعد كدا.

الدور جه بعد كدا على التجربة الأفضل في مسيرة الصربي ميلويفيتش واللي كانت مع نادي “النجم الأحمر” الصربي، واللي حقق معاها إنجازات كبيرة جدًا على مدار 3 مواسم قدر يحقق الدوري الصربي 3 مرات على التوالي بعد غياب طويل عن منصات التتويج، مع بطولة كأس صربيا.

على المستوى الأوروبي كمان ميلويفيتش قاد النجم الأحمر لدور المجموعات في دوري أبطال أوروبا بعد غياب طويل عن البطولة في إنجاز كبير كمان.

جه ميلويفيتش للمنطقة العربية من بوابة الدوري السعودي وتحديدًا أهلي جدة في 2020، ولعب معاهم 41 ماتش، فاز في 17 بس وخسر في 18 مباراة تانية واكتفى بـ6 تعادلات بس عشان يمشي مع نهاية الموسم.

ويروح بعد كدا للاتفاق السعودي الموسم اللي فات، لكنه استمر في 14 ماتش، كسب 3 منهم بس وتعادل في 4 ماتش وخسر في 7 ماتشات عشان يكون مصيره الإقالة برضو.
تجربة ميلويفتش في دوريات شرق أوروبا كانت ممتازة وحقق فيها أرقام ونجاحات كبيرة جدًا، لكنه غير متناسبة مع اللي حققه في المنطقة العربية اللي كانت تجربته فيها مش أفضل حاجة فهل هو كدا فيه مشكلة مع اللاعبين العرب والأجواء دي، ممكن؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى