الكرة العالمية

ليست هزيمة زغرب.. أسباب إقالة توخيل من تدريب تشيلسي

كشفت صحيفة تليجراف عن سبب قرار إدارة نادي تشيلسي الانجليزي، بإقالة توماس توخيل المدير الفني للفريق، وذلك بعد الهزيمة أمام دينامو زغرب الكرواتي، بهدف من دون رد، بالأمس في دور المجموعات من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وأشارت الصحيفة إلى أنه على الرغم من الهزيمة الفادحة في دوري أبطال أوروبا ليلة الثلاثاء أمام دينامو زغرب، في المباراة رقم 100 لتوخيل، إلا أن القرار سيشكل صدمة لكثير من المشجعين والمنافسين.

ولا تستند إقالة توخيل فقط إلى النتائج أو بداية تشيلسي السيئة للموسم، بغض النظر عن هزيمة زغرب، كانت المخاوف تتزايد من أن توخيل لم يكن الرجل المناسب لقيادة العصر الجديد تحت سيطرة الملاك الجدد وأن مستقبله كان محل شك سواء فاز أو تعادل أو خسر في زغرب.

كما أوضح توخيل أنه لم يتمتع بالمسؤولية الإضافية التي أُعطيت له في فترة الانتقالات بعد أن منحه بويل مزيدًا من السلطة وكلمة أكبر في أعمال تشيلسي، وكرر خيبة أمله لأن المستشار الفني السابق بيتر تشيك غادر ستامفورد بريدج بعد الاستحواذ.

وزعمت المصادر أيضًا أن علاقة توخيل مع عدد من فريق تشيلسي قد تدهورت، وأن اختياراته للفريق تسببت في مفاجآت، وفي بعض الأحيان، إحباط بين اللاعبين الذين شعروا بأنهم قد تم استبعادهم بشكل غير عادل أو لعبوا بغير مراكزهم. يبدو أن هذا واضح في زغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى